قــــــورتــــة دووول لكل نوبي


    عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    شاطر
    avatar
    النوبي الحزين
    قــــر تــــاوي لامـــيــع
    قــــر تــــاوي لامـــيــع

    عدد الرسائل : 437
    العمر : 47
    المزاج :
    اعلام الدول :
    الجنس :
    تاريخ التسجيل : 01/01/2008

    default عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف النوبي الحزين في الأحد فبراير 01, 2009 4:43 am

    اسمحوا لى احبتى فى الله ان تكون تلك المساحة قراءة سريعة فى كتب اثرت وجدان الانسان العربى بما فيها من افكار وقواعد واسس شكلت كثيرا من سلوكيات الشخصية العربية

    كتب اعطاها اصحابها كل حياتهم كانت نتاج وثمرة لقصة او تجربة شخصية او خبرات حياتية وسأتركم الان مع كتاب (عبقرية محمد)لعباس محمود العقاد

    قال العقاد عن كتابه الاول من سلسلة العبقريات ان الدافع الاساسى لكتابه انه فى احدى الجلسات هب احد الجالسين واقفا وقال ان الاسلام (دين انتشر بحد السيف)
    فجاء الكتاب كرد على هؤلاء الجهلة ليبين ان الاسلام دين الحق وان الدعوة التى يرددها …
    ويروج لها النصرانيون بانه دين السيف والتعددية كلها مبنية على افكار خاطئة بالاسلام

    رد العقاد فى كتابه على كل من قال ان محمد هو من اباح تعدد الزوجات وانه اباح العبودية فاسترسل العقاد فى الرد على كل تلك الاباطيل
    واسترسل فى وصف الرسول الاعظم محمد عليه الصلاة والسلام قائلا فى كتابه الرسول عليه الصلاة والسلام انه اجتمع على حبه العدو قبل الحبيب بشهادة اعدائه

    ويكمل وصفه لرسول الله عليه الصلاة والسلام قائلا كما جاء فى نص كتابه

    ((… نبيل عريق النسب .. وليس بالوضيع الخامل فيصغر قدره في امة الاحساب والانساب

    فقير وليس بالغني المترف فيطغيه بأس النبلاء والأغنياء , ويغلق قلبه ما يغلق القلوب من جشع القوة واليسار

    يتيم بين رحماء … فليس هو بالمدلل الذي يقتل فيه التدليل ملكة الجد والادارة والاستقلال , وليس هو بالمهجور المنبوذ الذي تقتل فيه القسوة روح الامل وعزة النفس وسليقة الطموح وفضيلة العطف على الاخرين

    خبير بكل ما يختبره العرب من ضروب العيش في البادية والحاضره …. تربى في الصحراء وألف المدينه , ورعى القطعان واشتغل بالتجاره وشهد الحروب والأحلاف .. واقترب من السراة ولم يبتعد من الفقراء …

    فهو خلاصة الكفاية العربيه في خير ما تكون عليه الكفاية العربيه

    اصلح رجل … من اصلح بيت … في اصلح زمان …. لرسالة النجاة المرقوبه , على غير علم من الدنيا التي ترقبها..

    ذلك محمد بن عبدالله عليه الصلاة والسلام ))

    يبدأ العقاد كتابه بفصل اسماه علامات المولد وفيه يفصل ان الحياة قبل مولد الرسول عليه الصلاة والسلام كانت تنبىء بقرب ميلاد نبى يخلص الامة من حالة الفرقة والعبودية والفساد المستشرى فى قبائل العرب آنذاك

    وصف العقاد والد الرسول عليه الصلاة والسلام بأنه كان أب من طينة الشهداء رحيم القلب اقام مع عروسه ثلاث ليال ثم سافر بلا عودة فولد الرسول عليه الصلاة والسلام يتيم الاب



    احبتى فى الله تلك كانت قراءة (اولى) فى كتاب (عبقرية محمد)


    qurta_home
    المدير العام
    المدير العام

    عدد الرسائل : 370
    العمر : 33
    المزاج :
    تاريخ التسجيل : 14/11/2007

    default رد: عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف qurta_home في الأحد فبراير 01, 2009 9:33 am

    سلمت ايديك يا نوبى على الموضوع
    avatar
    حمزة جزولي
    المدير العام
    المدير العام

    عدد الرسائل : 277
    تاريخ التسجيل : 21/10/2007

    default رد: عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف حمزة جزولي في الإثنين فبراير 02, 2009 7:04 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    النوبي الحزين
    قــــر تــــاوي لامـــيــع
    قــــر تــــاوي لامـــيــع

    عدد الرسائل : 437
    العمر : 47
    المزاج :
    اعلام الدول :
    الجنس :
    تاريخ التسجيل : 01/01/2008

    default رد: عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف النوبي الحزين في الإثنين فبراير 02, 2009 9:49 am




    الأخواه الأفاضل

    والمبدعين



    عمرو مصطفى

    حمزة جزولي


    هذا المساء

    اسعدنى تواجدكم الراقى ومشاركتكم موضوعى

    كل الشكر والتقدير على


    مروركم الكريم
    دمتم بخير وهناء
    avatar
    النوبي الحزين
    قــــر تــــاوي لامـــيــع
    قــــر تــــاوي لامـــيــع

    عدد الرسائل : 437
    العمر : 47
    المزاج :
    اعلام الدول :
    الجنس :
    تاريخ التسجيل : 01/01/2008

    default رد: عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف النوبي الحزين في الإثنين فبراير 02, 2009 10:01 am

    تحت عنوان الدعوة

    تكلم العقاد عن رسالة الاسلام قائلا انها رغم ضخامتها وتعدد اجزائها الا انها تعتبر اعجوبة فى توافقها
    مع العقل فالرسول كان محملا بصفات كافية لانجاح دعوته وانتشارها من نبل النسب وفصاحة اللسان واللغة ونبل الصفات والاخلاق التى كانت تجمع حوله القلوب وقد اتثبتت كل الروايات خلوه من كل عيوب النطق ومخارج الحروف
    كان معروفا بشهامته وامانته لدى الجميع فقد وقف مرة على جبل الصفات وقال(أرأيتم لو أخبرتكم أن خيلاً بسفح الجبل أكنتم تصدقونني؟" فيقولون:" نعم، أنت عندنا غير متهم".)

    فى فصل اخر يعتبر العقاد الغيرة والايمان كانتا صفتان متلازمتان لنبى الرحمة فقد قضى الرسول شبابه رافضا عبادة الاوثان حتى اتاه الوحى من عند الله
    ويرى العقاد ان السر فى نجاح الدعوة كان ان الزمن الذى جاءت فيه فى حاجة الى نبى كانت الدنيا ممهدة لتلك الدعوة واعتبر ان الدعوة المحمدية لم تؤيد بالخوارق بل جاءت لمن اراد ان يفهم ويستقيم


    حديث عن عسكرية محمد

    يرى العقاد ان الرسول كان عالما بفنون الحرب ورغم ذلك لم تكن نفسه تميل للعنف او العدوان كما
    قال المستشرقون ويرى انه احيانا كان لا يحب ان يبدأ بالهجوم لانه يرى ان الحروب حل مبغض وكان يلجأ اليها عندما لايرى غيرها وسيلة
    ويقول العقاد لو ان الاسلام انتشر بحد السيف فلماذا تحمل المسلمون الاوائل تعذيب قريش لهم والاستيلاء على بيوتهم بل انهم فروا باسلامهم الى المدينة خوفا من بطش كفار قريش
    فالمسلمون صبروا ولم يبدأوا بالقتال حتى امرهم الله بذلك
    ومعظم حروب الرسول كانت للدفاع وكان يبدأ بالهجوم الا للضرورة
    ففى غزوة تبوك عاد الجيش الإسلامي أدراجه بعد أن أيقن بانصراف الروم عن القتال تلك السنة، وكان قد سرى إلى النبى صلَّى الله عليه وسلم نبأ أنهم يعبئون جيوشهم على حدود البلاد العربية فلما عدلوا عدل الجيش الإسلامي عن الغزوة على فرط ما تكلف من الجهد والمشقة.

    الرسول محمد عليه الصلاة والسلام ونابليون

    اختار العقاد نابليون ليقارنه مع الرسول عليه الصلاة والسلام
    قد سبقه في أبرع تكتيكاته العسكرية ومن أشهرها الخطة المعتمدة على اختيار الموقع الملائم والفرصة ومعاجلة العدو قبل تمام استعداده ، وبالفعل فعلها النبي صلوات الله عليه والذي لم يمهل أعدائه الفرصة لمهاجمته إذا علم بعزمهم على ذلك وهذا ما روي عنه في غزوة تبوك .

    وكان نابليون يقول أن نسبة القوة المعنوية إلى الكثرة العددية كنسبة ثلاثة إلى واحد .. والنبى صلَّى الله عليه وسلم كان عظيم الاعتماد على هذه القوة المعنوية التى هي فى الحقيقة قوة الإيمان .


    نابليون كان لا يغفل عن القضاء على قوة الأعداء المالية أو التجارية فكان يحارب الانجليز بمنع تجارتهم وسفنهم أن تصل للقارة الأوروبية، والنبي عليه الصلاة والسلام حارب قريشاً في تجارتها وبعث السرايا فى أثر القوافل .

    نابليون كان يقدر آراء مجلس الحرب في خططه الحربية ، وخاتم النبيين صلى الله عليه وسلم على رجاحة رأيه استشار أصحابه في كل موقف ؛ فقد عمل بمشورة سلمان الفارسى فى حفر الخندق، ومن جهة مهارة النبي في الاستطلاع فقد عرف في غزوة بدر عدد جيش المشركين من مقدار الطعام الذي يحتاجون إليه .


    avatar
    النوبي الحزين
    قــــر تــــاوي لامـــيــع
    قــــر تــــاوي لامـــيــع

    عدد الرسائل : 437
    العمر : 47
    المزاج :
    اعلام الدول :
    الجنس :
    تاريخ التسجيل : 01/01/2008

    default رد: عالم الكتاب _متجدد : رحلة حول العالم فى 200يوم

    مُساهمة من طرف النوبي الحزين في الثلاثاء فبراير 03, 2009 11:52 am

    محمد رجل السياسة

    فى دعوته للحج دعى محمد كل العرب للحج ولم يقتصره على المسلمين فقط حتى يقطع على قريش كل الطرق لدعوة العرب للثورة على الرسول عليه الصاة والسلام
    وتظهر براعته السياسية فى (صلح الحديبية)تعاهدوا على أن من أتى محمداً من قريش رده عليهم ومن جاء قريشاً من رجال محمد لم يردوه.

    وكان عهد الحديبية عهد مهادنة، فلو أن النبى صلَّى الله عليه وسلم شرط على قريش أن ترد إليه من يقصدها من رجاله لنقض بذلك دعوة الهداية الإسلامية فان المسلم الذى يترك النبى باختياره ليلحق قريشاً ليس بمسلم، ولكنه مشرك يشبه قريشاً فى دينها وهى أولى به من نبى الإسلام.

    ((((محمد الصديق))))

    الرؤف الرحيم فقد عبر العقاد عن ذلك قائلا ليس فى سجل الانسانية بشر كان اعطف من النبى محمد وعبر عذلك عندما كان يحتفلا بمرضعته حليمة عندما كان يفرش لها ردائه الشريف
    كان اطيب الناس واضحك الناس واكثرهم سعة للصدروعطفه لم يقتصر على البشر فقط بل كان عطوفا حتى مع الجماد والحيوان
    فكان يصفي الإناء للهرة لتشرب، وأوصى المسلمين "إذا ركبتم الدواب فأعطوها حظها من المنازل ولا تكونوا عليها شياطين" ، بل الجماد كذلك له حظ من الود فقد كان له قصعة يقال لها الغراء، وكان له سيف محلي يسمي ذو الفقار، وغيرها من الأشياء التي في تسميتها معناً للألفة التي تجعلها أشبه بالأحياء، حتى بكى جذع الشجرة الذي كان يأتنس باتكاء الرسول عليه في المسجد .

    كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا لقيه أحد من أصحابه لم يكن لينصرف حتي يكون الرجل هو الذي انصرف ، ونفس الحال في سلامه عليهم باليد .

    ((((((محمد الرئيس))))))

    يقول العقاد ان الرسول جعل الرئاسة تعنى الصداقة المختارة وفضل الرحمة على العدل فى تطبيق الشريعة وكان الرسول يقول ان الله سبحانه وتعالى كتب على نفسه يوم خلقه الدنيا ورحمتى غلبت غضبى
    وقال الرسول( وقال :"إن الله تعالى لم يبعثني معنتاً ولا متعنتاً ولكن بعثنى معلماً ميسراً، وروى عنه أنه ما خير بين حكمين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن فيه خرق للدين".)
    وكان يوصى بالضعفاء والفقراء والمساكين وقال من لم يرحم صغارنا ويعرف حق كبيرنا فليس منا


    ((((الرد على المستشرقين )))))
    فى رده على المستشرقين الذين اتهموا الرسول عليه الصلاة والسلام بولعه بالنساء
    وقال هل يعقل ان يتزوج شاب مولع بالنساء أمرأة تكبره بعشرين عام ولم يتزوج الا بعد وفاتها وكان وفيا لذكرها لدرجة ان زوجاته يغارن منها رغم وفاتها
    وقال ان زواج الرسول كان بغرض صالح المسلمين وهذا ماتؤكده قصص زواج منهن

    ورد العقاد على من قال ان الاسلام جاء ليذل المرأة ويهينها قائلا

    تقدم الزمن فى الغرب من العصور المظلمة إلى طلائع العصر الحديث، ولما تبرح المرأة فى منزلة مسفة لا تفضل ما كانت عليه فى الجاهلية العربية ، فقد بقيت المرأة الغربية حتى سنة 1882 محرومة حقها الكامل فى ملك العقار والمقاضاة والتعليم ، أما الإسلام فقد أعطى للمرأة من الحقوق مثل ما فرض عليها من واجبات قال تعالى: "ولهن مثل الذى عليهن بالمعروف" (228 البقرة).



    وأمر المسلم بإحسان معاملتها ولو كانت غير ذات حظوة عند زوجها:" وعاشروهن بالمعروف فان كرهتموهن فعسى ان تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيراً" (19 النساء)، وأباح الدين فى الجهاد أن تكسب كما يكسب الرجال "للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن" (32 النساء)، ولم يفضل الرجل عليها إلا بما كلفه من واجب كفالتها وإقامة أودها والسهر عليها

    ((((محمد الاب)))))

    فى هذا الفصل يتكلم العقاد عن محمد الاب وحنانه وبكائه على ابنه ابراهيم وعطفه على ابنته فاطمة وحبه لولديها الحسن والحسين وكيف كان يلعب معهما عليه الصلاة والسلام
    وكيف كان يتعامل مع العبيد واعطى مثالا لعلاقته بزيد بن الحارثة
    تكلم عن العقاد عن الرسول عليه الصلاة والسلام من الناحية الخلقية كيف كان يأكل ويشرب ويمشى كيف كان يعامل اصدقائه وانه ماكان يمد رجليه الشريفة امام احد وكيف كان يستأذن عندما يريد المغادرة
    واذا اخذه العطاس وضع يديه على فيه


    الفصل الاخير
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    أورد العقاد فى كتابه ما قاله عالم أوروبي هو الدكتور ماركس دودوز في كتابه "محمد وبوذا والمسيح" وفيها عبر العالم أن رسول الله عرف عن ربه ما لم يعرفه البشر من قبله وتحمل بشجاعة بالغة صعوبات الدعوة للحق وصبر على الإيذاء وجعل أصحابه يصبرون سنوات طويلة ، وقابل النفي والحرمان والضغينة، وفقد مودة الأصحاب بغير مبالاة.

    وينهى العقاد كتابه قائلا ان المستقبل القادم هو للايمان والعقيدة الصحيحة


    انتهى

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 11:44 am